أيسلندا تفتتح أكبر مصنع في العالم لامتصاص ثاني أكسيد الكربون

افتتحت أيسلندا أكبر مصنع في العالم لامتصاص ثاني أكسيد الكربون من الهواء وتحويله إلى صخور بقدرة تنقية تبلغ 4 آلاف طن من الانبعاثات الملوثة في العام الواحد.

وأوضحت صحيفة “الغارديان” أن المصنع يتكون من أربع وحدات كل منها يتكون من حاويتين معدنيتين ضخمتين تشبه في المظهر تلك المستخدمة من قبل السفن البحرية التجارية ولكنها مجهزة بتوربينات ضخمة.

وتم بناء المصنع من قبل شركة Climeworks السويسرية وشركة Carbfix الأيسلندية. ومن المنتظر أن يتمكن من استخلاص 4000 طن من ثاني أكسيد الكربون من الهواء كل عام، أي ما يعادل انبعاثات حوالي 870 سيارة، ثم تحويل ثاني أكسيد الكربون الذي تم جمعه إلى صخور.

وحتى يتمكن من جمع ثاني أكسيد الكربون، يستخدم المصنع الذي أطلق عليه اسم ORCA (أي “الطاقة” باللغة الأيسلندية) مراوح لسحب الهواء إلى مجمع يحتوي على مادة قادرة على الترشيح، ثم يتم إغلاق المجمع وترتفع درجة الحرارة لإطلاق ثاني أكسيد الكربون من المرشح وبعد ذلك يمكن تجميع الغاز في صورة شديدة التركيز.

والخطوة النهائية تكون بخلط ثاني أكسيد الكربون مع الماء قبل حقنه على عمق 1000 متر في صخور البازلت القريبة حيث يتم تحجره.

ويعتقد خبراء تخزين الكربون أن هذه التقنيات يمكن أن تصبح سلاحا رئيسيا في مكافحة الاحتباس الحراري، بيد أن تكلفة هذه التكنولوجيا لا تزال باهظة واستغلالها على نطاق واسع قد يستغرق عقودا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.