تزنيت.. اختتام فعاليات الدورة السابعة للمهرجان الوطني “تيز طالنت شوو” للمواهب الشابة

أسدل الستار، مؤخرا بمدينة تزنيت، على فعاليات الدورة السابعة من نهائيات المهرجان الوطني “تيز طالنت شوو”، الذي يتبارى فيه الشباب من مختلف المدن المغربية على إبراز مواهبهم الفنية.

وأعلنت لجنة تحكيم هذه التظاهرة الثقافية عن أسماء الفائزين في هذه الدورة خلال الحفل الختامي الذي احتضنته “دار الثقافة محمد خير الدين” بتزنيت، حيث حاز على الرتبة الأولى الشاب عادل أعراب، من مدينة أكادير. أما الرتبة الثانية فكانت من نصيب مراد منتصر من أكادير كذلك، فيما عادت الرتبة الثالثة للشابة وفاء الناجي، من مدينة تزنيت.

وحسب “جمعية شباب ومواهب” بتزنيت، التي نظمت هذا المهرجان، فإن المنافسات النهائية لهذه التظاهرة الفنية جاء في أعقاب جولة من الإقصائيات التمهيدية شملت عددا من المدن المغربية، سعيا من المنظمين لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من المواهب الشابة للمشاركة في هذا الملتقى الفني الثقافي.

وتتوخى هذه التظاهرة، حسب المصدر، المساهمة في خلق جيل جديد من الشباب الموهوب في شتى مجالات الفن، وذلك قصد مواصلة الدينامية الفنية التي يشهدها المغرب، والدفع في اتجاه بروز فنانين من ذوي الصيت العالمي، يرفعون راية الوطن في المحافل الفنية العالمية.

وتروم هذه التظاهرة إتاحة الفرصة للمواهب الشابة للاستفادة من تجارب الفنانين المعروفين على الساحة الفنية الوطنية، ونقلها للمواهب الصاعدة عن طريق الاحتكاك وتنظيم ورشات تكوينية، ومنحهم فرصا للرقي بمواهبهم ومواكبتها لبلورتها على شكل أعمال فنية وثقافية بمواصفات مهنية عالية.

يشار إلى أن المهرجان الوطني “تيز طالنت شوو” ، تنظمه “جمعية شباب ومواهب” بشراكة مع السفارة الفرنسية والمجلسين الإقليمي والجماعي لتزنيت وبدعم من عمالة تيزنيت و”مؤسسة جود للثقافة والفن والرياضة” وفاعلين بالقطاع الخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.