285 عرضا مسرحيا ضمن فعاليات مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي بدورته الـ28

يشارك 285 عرضا مسرحيا يمثل عددا من الدول العربية والأجنبية ضمن فعاليات مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي المقرر تنظيمه خلال الفترة من 14 إلى 19 دجنبر المقبل. وذكرت إدارة المهرجان في بيان ، أن لجنة متخصصة بدأت في مشاهدة العروض وإعداد قائمة الأعمال التي ستتنافس على جوائز الدورة ال 28 ، وكذلك التي تشارك ضمن أقسام المهرجان.

كما تم الإعلان عن فتح باب المشاركة البحثية في المحاور الفكرية للمهرجان تحت عنوان “التجريب بين الإنتاج والتلقي”، حيث أوضح المنطمون أن الدعوة متاحة لمشاركة الباحثين من الدول العربية ومن جميع أنحاء العالم.

وقال جمال ياقوت رئيس المهرجان ،إن هذه الدعوة تأتي في إطار سعي مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي؛ لإثراء وتطوير مجال البحث العلمي؛ إيمانا من إدارة المهرجان بضرورة البحث الرصين في دفع الحركة المسرحية وإثارة الأفكار والقضايا المؤسسة للوعي المسرحي، واستكمالا لأهداف المهرجان التي تسعى إلى التجريب والتجديد والتلاقح الثقافي والفكري المنفتح على الآخر.

وتتضمن محاور البحث الرئيسية ، تأثير جهة الإنتاج بما تمنح من مقدرات إنتاجية وأدوات عمل على التجريب في المسرح، ودور المؤسسات البحثية والعلمية في التأثير على الإنتاج والتلقي، والتجريب وفلسفة المؤسسات الإنتاجية للمسرح.

وأشار البيان إلى أن الباحث أو الباحثة عليه اختيار عنوان البحث مستندا على المعايير العلمية في معالجة إحدى الإشكاليات التي طرحتها محاور البحث مع مراعاة الباحث أيضا أصول التأصيل المعرفي وحقوق الملكية الفكرية، بالإضافة لالتزامه بإرسال ملخص للبحث في حدود 500 كلمة قبل 25 شتنبر الجاري.

ويدشن المهرجان في دورته الـ 28، شبكة للمهرجانات المسرحية تجمع أهم المهرجانات بالمنطقة العربية سواء التي تحمل صيغة المحلية أو العربية أو الدولية؛ بهدف وضع أجندة لهذه المهرجانات وعمل خريطة محددة بمواعيد كافة المهرجانات المسرحية بالمنطقة يتم خلالها تحديد مواعيد المهرجانات الدولية التي تقام في الدول العربية من قبل رئيس كل مهرجان حتى لا يتم التضارب في المواعيد، بالإضافة لتبادل المعلومات والعروض والخبرات التدريبية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.