روما.. جنازة رسمية لرئيس البرلمان الأوروبي دافيد ساسولي بحضور قادة أوروبيين

العالم24 – روما

شارك العديد من القادة الأوروبيين والإيطاليين في الجنازة الرسمية التي أقيمت، اليوم الجمعة بروما، لرئيس البرلمان الأوروبي دافيد ساسولي، الذي توفي مطلع هذا الأسبوع.

وكان رئيس الجمهورية سيرجيو ماتاريلا، ورئيس الحكومة ماريو دراغي، ورئيس المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، من بين القادة الذين حضورا جنازة هذا الصحفي السابق والنائب البرلماني الأوروبي منذ فترة طويلة.

ورافق حرس الشرف وصول نعش ساسولي المغطى بعلم الاتحاد الأوروبي في كنيسة القديسة سانت ماري دي آنج.

واصطف آلاف الأشخاص، أمس الخميس، لتوديع دافيد ساسولي في مبنى الكابيتول بروما.

وكان من بين الشخصيات الأخرى التي حضرت الجنازة رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس، حيث تتولى فرنسا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، ونظيره الإسباني بيدرو سانشيز، ورئيسا مجلسي الشيوخ والنواب الإيطاليين، فضلا عن عدد كبير من الوزراء.

وكان الراحل ساسولي قد توفي في الساعات الأولى من يوم الثلاثاء في مستشفى بشمال إيطاليا، حيث تم إدخاله في 26 دجنبر بعد “مضاعفات خطيرة ناتجة عن خلل في جهاز المناعة”.

وكان من المقرر أن تنتهي ولايته التي تبلغ عامين ونصف كرئيس للهيئة التشريعية الأوروبية هذا الشهر.

جريدة إلكترونية مغربية

شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...