الصين تنتقد المبادرة الاقتصادية الأمريكية لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ

العالم24 – بكين

انتقدت الصين، أمس الثلاثاء، المبادرة الاقتصادية التي أطلقتها الولايات المتحدة لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ والتي يطلق عليها “الإطار الاقتصادي لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ”. وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن، أول أمس الاثنين في طوكيو، إطلاق هذه المبادرة التي تضم 13 دولة بينها الولايات المتحدة واليابان.

وقالت وزارة التجارة الصينية، إن بكين “ترى بأن على الإطار الاقتصادي لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ تيسير الازدهار، والتنمية والتعاون الاقتصادي، بدلا من تقويض وتقسيم الآليات القائمة في منطقة آسيا-المحيط الهادئ”.

وأضافت الوزارة أن “نجاح الاقتصاد في آسيا والمحيط الهادئ يكون في الانفتاح، والتعاون والمصالح المشتركة”.

وتابعت أنه “يتوجب أن ت ساهم المبادرات في الازدهار والتنمية للمنطقة، وأن تكون منفتحة وشاملة بدلا من أن تكون تمييزية وحصرية، وأن ت عزز التعاون الاقتصادي والتضامن بدلا من تقويض وتقسيم الآليات القائمة”.

وأكدت الوزارة أن “الصين تبقى منفتحة على أي مبادرة اقتصادية إقليمية تتوافق مع المبادئ المذكورة سابقا”.

من جانب آخر، أشارت إلى أن “الصين مستعدة لدفع التعاون العملي مع جميع الأطراف لتعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي، وتحسين الانتعاش الاقتصادي في المنطقة، والمحافظة على السلام الإقليمي والتنمية المستقرة”.

وكان وزير الخارجية الصيني وانغ يي صرح أن هذه المبادرة الاقتصادية التي تقودها الولايات المتحدة لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ تهدف فيما يبدو إلى “تقييد” الصين.

ووصف وانغ المبادرة بأنها “أداة سياسية تستخدمها الولايات المتحدة للحفاظ على هيمنتها الاقتصادية الإقليمية واستبعاد دولة معينة بشكل متعمد”. وشدد على أنه “إذا سعت الولايات المتحدة لعزل الصين فإن محاولتها هذه سيكون لها نتائج عكسية في نهاية المطاف لأن الصين هي أكبر شريك تجاري للكثير من الدول في المنطقة”.

ولا يعد “الإطار الاقتصادي لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ” اتفاقية تجارة حرة، ولكنه ينص على مزيد من التكامل بين الدول الأعضاء في أربعة مجالات رئيسية هي الاقتصاد الرقمي، وسلاسل الامداد، والبنية التحتية للطاقة النظيفة، ومكافحة الفساد.

وتضم المبادرة بشكل أساسي 13 دولة هي الولايات المتحدة واليابان والهند واستراليا- الدول الأربع المنضوية ضمن تحالف “كواد”- وكذلك بروناي وكوريا الجنوبية واندونيسيا وماليزيا ونيوزيلندا والفيليبين وسنغافورة وتايلاند وفيتنام.

جريدة إلكترونية مغربية

شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...