إعادة تمثيل الجريمة التي هزت مراكش

العالم24 – مراكش

تمت يومه الإثنين 20 يونيو الجاري، عملية إعادة تمثيل جريمة القتل العمد التي شهدها درب الحمام بحي “باب إيلان” بالمدينة العتيقة لمراكش، السبت المنصرم، والتي راح ضحيتها شخص أربعيني على يد شقيقه بسبب الإرث.

وأعاد الجاني، تمثيل أطوار الجريمة البشعة، موضحا كيف أجهز على الضحية بمنزل بدرب الحمام بحي “باب إيلان” بالمدينة العتيقة لمراكش، قبل دفنه في إحدى غرف المنزل، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة وبحضور الشرطة القضائية والسلطات العمومية.

وقد اهتزت مراكش، السبت الماضي، على وقع جريمة قتل بشعة، حيث حل الضحية قبل أيام لزيارة شقيقه الاربعيني الذي يعيش وحده بمنزل بدرب الحمام الكائن يالحي المذكور، إلا ان عدم ظهوره بعد هذه الزيارة العائلية، دفع أفراد اسرته للقدوم إلى منزل الشقيق واستفساره عن الضحية، قبل أن تكشف الروائح الكريهة عن جريمة القتل التي تعرض لها قبل أن يدفنه شقيقه في المنزل، ما خلف حالة صدمة وسط ساكنة الحي الذين لم يستوعبوا تفاصيل الجريمة.

جريدة إلكترونية مغربية

شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...